http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

وفاة الأديب والفيلسوف الإيطالي أومبيرتو إيكو

ليبيا المستقبل 0 تعليق 78 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 وكالات: توفي الأديب والفيلسوف الإيطالي أومبيرتو إيكو عن 84 عامًا، ليلة السبت، بعد صراع مع مرض السرطان. وتعتبر أبرز وأشهر ما ألف إيكو الرواية الشهيرة «اسم الوردة»، والتي ترجمت لعشرات اللغات حول العالم. وأشارت جريدة «لاريبوبليكا» عبر موقعها الإلكتروني نقلًا عن مصادر عائلية إلى أن أومبيرتو إيكو توفي الجمعة قرابة الساعة 21.30 (20,30 ت غ) في منزله في ميلانو شمال إيطاليا، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية. هذا الأديب المولود في مدينة اليساندريا شمال إيطاليا في 5 يناير 1932 درس الفلسفة في جامعة تورينو، وخصص أطروحته لموضوع «مشكلة الجماليات لدى (القديس والفيلسوف اللاهوتي الإيطالي) توما الأكويني». وحقق إيكو على مشارف بلوغه سن الخمسين نجاحًا كبيرًا مع باكورة رواياته سنة 1980، وهي «اسم الوردة» التي بيع منها ملايين النسخ حول العالم وترجمت إلى 43 لغة. وتكرس هذا النجاح العالمي الكبير للرواية مع اقتباسها سنة 1986 في فيلم سينمائي من إخراج الفرنسي جان جاك أنو، مع شون كونري بدور الراهب ويليم من باسكرفيل المكلف التحقيق في شأن الوفاة المريبة لراهب في دير في شمال إيطاليا. من ناحيتها عنونت جريدة «كورييري ديلا سيرا» الإيطالية عبر موقعها الإلكتروني «وفاة اومبيرتو إيكو أحد أشهر المفكرين في إيطاليا». وأضافت الجريدة الأوسع انتشارًا «أومبيرتو إيكو كان له حضور مهم في الحياة الثقافية الإيطالية خلال العقود الخمسة الأخيرة، غير أن اسمه يبقى بلا شك مرتبطًا على المستوى العالمي بالنجاح الاستثنائي لروايته (اسم الوردة)». كذلك كتبت جريدة «لاريبوبليكا» عبر موقعها الإلكتروني أن «العالم يفقد أحد أهم رجال الثقافة المعاصرة»، مضيفة: «سنفتقد نظرته إلى العالم». وكان أومبيرتو إيكو وعدد من كبار الأدباء الإيطاليين الآخرين قرروا في نوفمبر الماضي وقف تعاونهم مع دار النشر «بومبياني» بعدما اشترتها مجموعة «موندادوري» المملوكة لعائلة رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلوسكوني، للانضمام إلى دار نشر جديدة مستقلة تحمل اسم «لا نافي دي تيزيو» (سفينة ثيسيوس- نسبة إلى ملك أثينا في الميثولوجيا الإغريقية).



 

 

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com