http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

رشقات نارية غامضة لمجرة تبعد 6 آلاف سنة ضوئية

ليبيا المستقبل 0 تعليق 35 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 وكالات: تمكن علماء الفلك للمرة الأولى من تتبع مصدر وميض غامض من مجرة تبعد 6 آلاف سنة ضوئية عن كوكب الأرض، بواسطة تلسكوبات في أستراليا. ووفقا لموقع "سكاي نيوز" فقد تم تسجيل 17 فقط من هذه "الانفجارات الراديوية" - إف آر بي-  منذ اكتشافها منذ عام 2007، مطلقة جزءا من الألف من الثانية طاقة تعادل ماتطلقة الشمس في نحو 10 سنة. وفيما لم يتوصل العلماء على وجه الدقه إلى سبب "الانفجارات"، إلا أن الخطوة الأولى تمثلت في تقدير المسافة بين الأرض والنقطة التي نشأت منها في الفضاء. وفي وقت يكتنف الغموض الأسباب الكامنة وراء الوميض، فقد تمكن الفلكي إيفان كين من تسجيل أحد انفجارات الراديو بمساعدة تلسكوب في نيوساوث ويلز بأستراليا في أبريل 2014، واستمرت الإشارة التي اعتبرت أقصر إشارة تم تسجيلها، نحو جزء من الثانية. وقال كين إن هذا الوميض قد يكون ناجما عن انصهار نجوم بنترونات، وهي أجرام صغيرة لكنها كثيفة جدا مؤلفة خصوصا من نيترونات. وأوضح أن هذه المجرة يبلغ عرضها 70 ألف سنة ضوئية، فيما تشكل كتلتها ما يوازي مئة مليار نجمة من حجم الشمس. من جانبه، قال سايمون جونستون من وكالة أستراليا الوطنية العلوم وكوكب الأرض، التي شاركت في المشروع: إن اكتشافنا يفتح الطريق أمام العمل بها ما يجعل هذه رشقات نارية ".



 

 

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com