http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

مالك منزل سابق لبابلو إسكوبار يهدمه بحثًا عن المال

الوسط 0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بدأ مالك منزل في ميامي بيتش بولاية فلوريدا جنوب شرق الولايات المتحدة كان ملكًا في الماضي لتاجر المخدرات الكولومبي بابلو إسكوبار في هدمه بحثًا عن ذهب أو مال قد يكون مخبئًا فيه.



واشترى كريستيان دي بيردوار المنزل في العام 2014 بعشرة ملايين دولار، وأوضح أن أعمال الهدم التي باشرها، الاثنين، قد تستغرق أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وقال مؤسس ورئيس مجلس إدارة سلسلة المطاعم الأميركية «تشيكن كيتشن»: «لقد شكلنا فريقًا مع أشخاص مختلفين جدًّا، ونستخدم أجهزة كشف معادن وسونار وكثيرًا من المعدات الأخرى لنعرف إن كانت ثمة أشياء مخبأة فيه».

وكان بابلو إسكوبار من أثرى أثرياء العالم بفضل تزعمه «كارتل ميديين» للمخدرات مع إشرافه على أكبر صادرات الكوكايين إلى الولايات المتحدة في الثمانينات والتسعينات. وقد قتل في معقله في كولومبيا العام 1993 عن 44 عامًا.

وأوضح المالك الحالي أنه يأمل بالعثور على المال النقدي بين جدران المنزل «لأن إسكوبار كان يعمد إلى إخفاء المال في كل منازله». وأضاف أنه يريد بناء منزل أكبر مكان المنزل الراهن.

وختم يقول: «قد نعثر على المال النقدي والذهب والمجوهرات والجثث.. يمكننا أن نعثر على أي شيء».




شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com