http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

الدوري الإسباني: ريال مدريد يضرب بقوة وإشبيلية خامساً

ليبيا المستقبل 0 تعليق 271 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 



أ ف ب: ضرب ريال مدريد بقوة واكتسح ضيفه اسبانيول (6-صفر)  أمس الأحد، في المرحلة الـ 22 من الدوري الاسباني لكرة القدم. على ملعب "سانتياغو برنابيو"، حقق ريال مدريد فوزه الثالث باشراف مدربه الجديد الفرنسي زين الدين زيدان مقابل تعادل واحد، وجدد فوزه على قطب مدينة برشلونة الثاني بعدما هزمه ذهاباً في عقر داره بنصف دزينة بيضاء أيضا (6-صفر) في المرحلة الثالثة في 12 ايلول (سبتمبر) الماضي. وبدأ الفريق "الملكي" المباراة بضغط مكثف، وسدد البرازيلي مارسيلو فوق العارضة (1)، وتصدى حارس اسبانيول الليتواني جيدريوس ارلوسكيس لتسديدة البرتغالي كريستيانو رونالدو وسيطر على الكرة على دفعتين (3). وافتتح كريم بنزيمة التسجيل لأصحاب الأرض من متابعة رأسية لعرضية رفعها من الجهة اليمنى الكولومبي خاميس رودريغيز (7) رافعا رصيده الى 18 هدفا بفارق هدف واحد خلف متصدر ترتيب الهدافين الاوروغوياني لويس سواريز مهاجم برشلونة.

وحصل رونالدو على ركلة جزاء اثر اسقاطه من قبل انزو روكو نفذها بنفسه ووضع الكرة على ىيمين الحارس (12). واضاف رودريغيز الهدف الثالث بعدما تلقى كرة على مشارف المنطقة من الكرواتي لوكا مودريتش سار بها بالعرض خطوتين واطلقها قوية ارتطمت بمدافع وتحولت الى الزاوية اليسرى هدفا ثالثا (16). وفوت بنزيمة فرصة هدف رابع عندما اعاد له ايسكو كرة بالكعب تابعها بجانب القائم الأيمن (18)، وحرم الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس اسبانيول من فرصة تقليص الفارق عندما قطع انفراد سالفا سيفيا (45).

وارتد رونالدو مباشرة بهجمة سريعة وقام بفاصل مهاري من المراوغة على خط المنطقة وأطلق الكرة قوية بسره فشل ارلوسكيس في التصدي لها هدفا رابعا لريال مدريد (45) مسجلا هدفه الـ 18 في البطولة. وفي الشوط الثاني، تابع ريال مدريد ضغطه مع تحسن طفيف في اداء اسبانيول بعد تغييرين في التشكيلة، واختبر كيلور نافاس للمرة الاولى بشكل جدي عندما تصدى لقذيفة ارسلها احد البديلين خوان فوينتيس (56)، وارسل رونالدو كرة عرضية من الجهة اليمنى على رأس بنزيمة ومنها بين يدي الحارس ارلوسكيس (62). وفوت بنزيمة فرصة هدف جديد بعد لعبة ثلاثية مشتركة مع مارسيلو ورونالدو واطاح بالكرة دون تركيز (64)، وحطت كرة نفذها رونالدو من ركلة حرة على الشبكة من الاعلى (69)، وانقذ نافاس مرماه من هدف شبه اكيد عندما تدخل في اللحظة المناسبة وابعد كرة شديدة الخطورة (73).

واهدر السنغالي مامادو سيلا فرصة جديدة الاسبانيول من انفراد وارسل الكرة بعيدة (75)، وأكمل رونالدو الهاتريك الشخصية بعدما تابع برأسه كرة ارسلها خيسي من الجهة اليسرى (82) رافعا رصيده الى 19 هدفا فتعادل مع سواريز. ومرر خيسي كرة مماثلة باتجاه رونالدو فوضع المدافع اوسكار دوارتي قدمه اليمنى في طريقها فتحولت الى مرماه (86). ورفع ريال رصيده الى 47 نقطة وصار على بعد أربعة نقاط من غريمه التقليدي برشلونة الذي فك الشراكة مع اتلتيكو مدريد أمس بفوزه عليه (2-1) على ملعب "كامب نو"، فيما وقف رصيد اسبانيول عند 22 نقطة وتراجع الى المركز الـ 15. وعلى ملعب "رامون سانشيز بيزخوان"، صعد اشبيلية الى المركز الخامس اثر فوزه على ضيفه ليفانتي متذيل الترتيب (3-1).

وافتتح اشبيلية التسجيل في وقت مبكر عبر الفرنسي كيفن غاميرو مستفيدا من تمريرة فيسنتي ايبورا (1). وفي مستهل الشوط الثاني، تبادل اللاعبان الادوار فمرر غاميرو الكرة الي ايبورا الذي انهاها في الشباك (47). وقلص الايطالي جوزيبي روسي القادم من فيورنتينا على سبيل الاعارة الفارق بعد كرة موزونة من خوسيه موراليس (55) قبل ان يعيده الاوكراني يفغين كونوبليانكا بديل ايبورا الى سابق عهده بتسجيله الهدف الثالث اثر هجمة مرتدة قادها الفرنسي بينوا تريمولينا واعطاه الكرة في مكان مناسب فتابعها داخل الشباك (76). ورفع اشبيلية رصيده الى 36 نقطة وتقدم بفارق نقطتين على سلتا فيغو الذي سقط على ارض مضيفه لاس بالماس الـ 19 (1-2).

وتقدم سلتا فيغو بهدف مبكر جدا عبر البلجيكي ثيو بونغوندا بتسديدة من داخل المنطقة (5)، وادرك لاس بالماس التعادل من ركلة جزاء كان وراءها كابرال من لمسة يد ونفذها بنجاح جوناثان فييرا (33). وفي الشوط الثاني، نقصت صفوف سلتا فيغو بطرد فابيان اوريينا بالصفراء الثانية قبل ربع ساعة من النهائي (75)، فتمكن لاس بالماس من خطف هدف الفوز في الدقيقة الاخيرة اثر كرة ارسلها روكي من فوق المدافعين انطلق اليها البرازيلي ويليان جوزيه وتابعها وهو ساقط على الارض من فوق الحارس استقرد في الشباك (90). وانتقل لاس بالماس من المركز الـ 18 الى الـ 16 برصيد 21 نقطة وابتعد قليلا عن منطقة الخطر. وعلى ملعبه "ميستايا"، سقط فالنسيا امام اكثر من 25 الف متفرج معظمهم من انصاره امام ضيفه سبورتينغ خيخون (صفر-1)، واستمر بذلك فشل المدرب الانكليزي الجديد غاري نيفيل الذي لم يحقق اي فوز في ثماني مباريات منذ بدء الاشراف على الفريق الشهر الماضي.

وسجل البارغوياني انطونيو سانابريا الهدف من ركلة جزاء تسبب بها البرازيلي دانيلو باسقاطه جوني في المنطقة المحرمة (50). وهي الخسارة الأولى لفالنسيا على ملعبه منذ تشرين الثاني (نوفمبر) 2014، وهو أيضا الفوز الاول لسبورتينغ خيخون خارج ارضه منذ تشرين الاول (اكتوبر) الماضي. وقال نيفيل الذي خلف نونو اسبيريتو مطلع كانون الاول (ديسمبر) الماضي: "انها اسوأ نتيجة لنا. ليست المباراة التي يجب ان نخسرها، لذلك ارى من الصعب فهم ما حصل"، ملمحا بذلك الى تفوق فريقه الميداني طوال شوطي المباراة. وتوقف رصيد فالنسيا عند 25 نقطة في المركز الـ 12 مقابل 21 نقطة لسبورتينغ خيخون الذي ابتعد بدوره عن منطقة الخطر موقتا بعدما قفز من المركز الـ 19 قبل الأخير الى الـ 17.

وأعلن فالنسيا بعد المباراة استعارة المدافع الاسباني من اصل برازيلي غيليرمي سيكيرا من اتلتيكو مدريد لموسم ونصف. وجاء في بيان مشيترك للناديين: "اتفق فالنسيا واتلتيكو مدريد على انتقال سيكيرا على سبيل الاعارة حتى 30 حزيران (يونيو) 2017". وتألق سيكيرا (29 عاما) مع غرناطة (2010-2013) وبنفيكا البرتغالي (2013-2014) قبل العودة الى اسبانيا مع تلتيكو مدريد ، إذ لم يستطع فرض نفسه اساسيا في تشكيلة المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني. وهو اللاعب الاول الذي يضمه فالنسيا في فترة الانتقالات الشتوية التي تختتم منتصف ليل الاثنين - الثلثاء. وتختتم المرحلة غدا بلقاء ديبورتيفو لا كورونيا مع رايو فايكانو.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com