http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

نيمار يهاجم النيابة البرازيلية في قضية التزوير

الوسط 0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

«عليهم إثبات ذلك قبل التفوّه بحماقات».. بهذه العبارة القاطعة، صرح نيمار لقناة (غلوبو) التلفزيونية معلقًا على اتهامه بالتهرب الضريبي وتزوير مستندات من قبل النيابة البرازيلية، واستدعاؤه غدًا الثلاثاء مع والده للمثول أمامها.



وتقدمت النيابة البرازيلية بالدعوة ضد نيمار ووالده (وكيل أعماله) ورئيسي نادي برشلونة جوزيب ماريا بارتوميو وساندرو روسيل.

ووفقًا للدعوى فإن نيمار ووالده قاما بتزوير وثائق، وإنشاء ثلاث شركات صورية، وهي «نيمار سبورت أي ماركتينغ» و«إن أند إن لاستشارات الرياضية» وإن أند إن لإدارة الأعمال».

ويعتقد بأن الشركات الثلاثة تقاضت الجانب الأكبر من رواتب اللاعب الذي دفع ضرائب أقل.

وقال والد نيمار «هنا ترى مدى السخافة تأسست الشركات في 2006، عندما كان نيمار في يبلغ 14 عامًا، ولم يكن يستطيع أن يقيم علاقة عمل مع أي شركة».

كما أكد وكيل أعمال اللاعب أن له حق افتتاح العدد الذي يرغب فيه من الشركات، مشيرًا إلى أنه لا يواجه أدنى مشكلة في دفع الضرائب.
ووفقًا للنيابة فإن الشركات لم يكن لديها القدرة المالية والإدارية لإدارة شؤون اللاعب.

وقال نيمار الأب «لا أحد يؤسس شركة ويبدأ بـ300 أو 400 موظف، فشركتنا حينها لم تكن في حاجة لكثير من العاملين لأنني بنفسي كنت أدير الحقوق الدعائية لنيمار».

كما تحقق النيابة الإسبانية في مخالفات مفترضة حدثت خلال انتقال اللاعب من سانتوس إلى برشلونة، في القضية التي رفض بارتوميو وروسيل الإدلاء بأقوالهم فيها.

وتم استدعاء اللاعب ووالده وممثل شركة (أن أند أن للاستشارات الرياضية) للمثول أمام القضاء غدًا، ولكن نيمار الأب، أشار بقوله "فليسألوا سانتوس وبرشلونة، كانا هما طرفي الصفقة".

وأشار نيمار إلى أن والده «هو من يتولى إدارة أعماله ومن يتولى كل شيء كي يلعب هو كرة القدم فقط، والحقيقة أنه بداية من اللحظة التي ترى فيها الشخص الذي تحبه يعاني تشعر بالألم».




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com