http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

كلوب يأسف لركلة حرة متأخرة أخرجت ليفربول من كأس الاتحاد الإنكليزي

ليبيا المستقبل 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 



رويترز: عبّر مدرب ليفربول يورغن كلوب، عن أسفه لركلة حرة متأخرة احتسبها الحكم لوست هام ليسجل منها هدف الفوز 2 - 1  أول أمس الثلاثاء، لكنه أكد أن فريقه تعلّم دروساً جيدة بعد الخروج من كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم. وأحرز أنجيلو أوجبونا هدف الفوز بضربة رأس في الوقت المحتسب بدل الضائع بالوقت الإضافي، ليتغلب وست هام يونايتد على ليفربول، ويتأهل إلى الدور الخامس في كأس الاتحاد الإنكليزي. وارتقى أوجبونا ليقابل كرة عرضية من ركلة حرة أرسلها ديميتري باييه، وسددها برأسه في شباك الحارس سيمون مينيوليه، ليمنح فريقه أول فوز في تاريخه على ليفربول في كأس الاتحاد، في مباراة الإعادة بالدور الرابع.

ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن كلوب قوله: «حصلوا على ركلة حرة من دون أي مخالفة، ومُني مرمانا بهدف»، وتابع: «ما زلت جديداً على الدوري الممتاز، ولا يمكنني الحكم على مثل هذه الأمور، لكن إذا أعجبك أداء الحكم أكتب ذلك، وإذا لم يعجبك عبّر عن رأيك». وأضاف المدرب الألماني: «كانت هناك مواقف كثيرة، لو كنا في يوم آخر لاعتبرتها قرارات تبعث على السخرية». وتقدّم وست هام عندما أطلق ميخائيل أنطونيو تسديدة رائعة في الزاوية العليا للمرمى، قبل لحظات من نهاية الشوط الأول، بعدما سيطر ليفربول على اللعب مبكراً من دون أن ينجح في التسجيل.

لكن التقدّم لم يستمر طويلاً، وأطلق فيليبي كوتينيو تسديدة ذكية من ركلة حرة من أسفل الحائط الدفاعي لوست هام، لتسكن الشباك بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني. وسيلتقي وست هام الفائز بالكأس ثلاث مرات، مع بلاكبيرن روفرز فريق الدرجة الثانية في الدور التالي. وما زاد متاعب ليفربول، المخاوف التي عبّرت عنها جماهيره إزاء أسعار التذاكر في ملعب أنفيلد الموسم المقبل. وكان كلوب طلب من مجلس إدارة النادي، البحث عن حل يرضي الجماهير. واتجه نحو عشرة آلاف متفرج نحو مخارج الاستاد أثناء المباراة التي تعادل فيها ليفربول 2 - 2 مع ضيفه سندرلاند، السبت الماضي، اعتراضاً على سعر 77 جنيهاً استرلينياً (نحو 111 دولاراً) لأعلى تذكرة في الموسم المقبل.

ونفى كلوب أن يكون خروج الجماهير أثر في لاعبيه في أرض الملعب، بعدما أهدر ليفربول تقدّمه بهدفين لتهتزّ شباكه مرتين في العشر دقائق الأخيرة. وعاد كلوب الى مقعد قيادة الفريق في مباراة الإعادة أمام وست هام، عقب غيابه عن المباراة التي تعادل فيها فريقه مع سندرلاند بسبب المرض. وعن ذلك قال كلوب: «ليفربول ليس في أفضل حالاته حالياً، أهدر تقدمه بهدفين أمام سندرلاند حيث كان المدرب في المستشفى، وخرج أمس من كأس الاتحاد، لكن غداً ستشرق شمس جديدة»، وتابع: «سنتعلم دروساً جيدة من مباراة الأمس». وسيلتقي ليفربول، صاحب المركز التاسع، مع أستون فيلا في الدوري الممتاز السبت المقبل.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com