http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

يوفنتوس يحسم قمة نابولي ويتربع على الصدارة

ليبيا المستقبل 0 تعليق 99 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 



وكالات: وصل يوفنتوس للمرة الأولى هذا الموسم الى صدارة جدول الدوري الايطالي، بعد ان حسم قمة المرحلة 25 امام نابولي بهدف دون مقابل، ليسقطه من المركز الاول بعد عدة أسابيع من تربع الفريق الجنوبي عليه. سجل هدف يوفنتوس الوحيد سيموني زازا في الدقيقة 88 من اللقاء، ليرتفع رصيده إلى 57 نقطة في الصدارة، فيما يتوقف رصيد نابولي عند 56 نقطة. فوز يوفنتوس منحه رقم قياسي جديد في تاريخ النادي بالوصول للفوز رقم 15 على التوالي، مقترباً من الوصول للرقم القياسي لكل الفرق والمسجل باسم الإنتر الذي حقق الفوز في 17 مباراة متتالية من قبل، فيما توقفت سلسلة الفوز المتتالية لنابولي عند 8 إنتصارات. المدرب ماسيمليانو أليجري اضطر إلى تغيير طريقة اللعب بسبب إصابة الثنائي كيليني وكاسيراس، فخاض اللعب بطريقة 4-4-2، بدلاً من 3-5-2، ليبقي مدافع روجاني على مقاعد البدلاء بدلاً من خوض اللقاء دون اي مدافع بديل. أما المدرب ساري فواصل الاعتماد على طريقته المفضلة 4-3-3 دافعاً بتشكيلته المتوقعة والمعتادة دون أي مفاجأة في التشكيل ليقود الثلاثي هيجواين وإنسيني وكاييخون هجوم الفريق. بدأت المباراة بحذر من قبل كلا الفريقين وسيطرت الجوانب البدنية والضغط الكبير في كل أنحاء الملعب على اداء الفريقين، مما حصر اللعب في وسط الملعب خاصة مع تضييف كلا الفريقين للمساحات قدر الامكان وغلق كافة المنافذ المؤدية للمرمى. سيطر لاعبو يوفنتوس نسبياً على مجريات اللعب بعد مرور ربع الساعة الأول، ولكن ظلت الخطورة غائبة في ظل التمركز الدفاعي الجيد للاعبي نابولي واحكام الرقابة على جميع لاعبي يوفنتوس مع الاعتماد على الهجمات المرتدة للمحاولة للوصول لمرمى الحارس بوفون. في الدقيقة 39 قامت جماهير يوفنتوس المتواجدة في ملعب المباراة باحياء ذكرى كارثة هيسيل والتي راح ضحيتها 39 شخصاً معظمهم من مشجعي الفريق، برفع الرقم 39 في لمحة وفاء معتادة من جماهير السيدة العجوز. مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليطلق الحكم أورساتو صافرته معلناً نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي. الشوط الثاني بدأ دون اي تغيير في تشكيلة الفريقين، بعدما فضل كلا المدربين تأجيل تبديلاتهما بعض الشيء حتى تتضح الرؤية بشكل أكبر. في الدقيقة 52، اضطر أليجري لاجراء اول تبديلاته بالدفع باللاعب الشاب روجاني بدلاً من بونوتشي المصاب الذي تحامل على نفسه واستكمل الشوط الأول، بالرغم من الاصابة. ظل اللعب هادئاً وكل المنافذ التي تؤدي للمرمى مغلقة، ليجري أليجري تبديلاً جديداً في الدقيقة 58 بالدفع بالمهاجم زازا بدلاً من مورات في محاولة لتنشيط الهجوم. في الدقيقة 43 يأتي الفرج أخيراً لجماهير يوفنتوس عبر البديل زازا الذي سجل هدفاً رائعاً عبر تسديدة يسارية قوية سكنت شباك الحارس رينا. مرت الدقائق المتبقية دون جديد، ليطلق الحكم أورساتو صافرته معلناً فوز يوفنتوس بهدف دون مقابل.

 

 

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com