http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

أرسنال يصعق ليستر وتوتنهام يتفوق على سيتي في الدوري الإنجليزي

وكالة التضامن 0 تعليق 11 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أرسنال يصعق ليستر وتوتنهام يتفوق على سيتي في الدوري الإنجليزي



أحرز البديل داني ويلبيك هدفا في الثواني الأخيرة بضربة رأس لينتزع أرسنال فوزا مثيرا 2-1 على ليستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد ويعزز آماله في إحراز اللقب.

 

ولم يشارك ويلبيك في أي مباراة منذ أبريل نيسان الماضي بسبب الإصابة ودخل كبديل في الدقيقة 83 ليقابل برأسه ركلة حرة نفذها مسعود أوزيل محرزا هدف الفوز في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدل الضائع.

 

وارتفع رصيد أرسنال بهذا الفوز إلى 51 نقطة في المركز الثالث متأخرا بنقطتين عن ليستر بينما يتأخر بفارق الأهداف عن توتنهام هوستبير صاحب المركز الثاني الذي فاز 2-1 على مضيفه مانشستر سيتي صاحب المركز الرابع برصيد 47 نقطة.

 

واحتفل كريستيان إريكسن بعيد ميلاده 24 وسجل هدف الانتصار أمام سيتي بينما أحرز زميله هاري كين الهدف الأول في الدقيقة 53 من ركلة جزاء احتسبت بداعي وجود لمسة يد من رحيم سترلينج.

 

وكان يايا توري لاعب سيتي قريبا من إدراك التعادل عندما سدد كرة في العارضة بالدقيقة 57 من ركلة حرة لكن كليتشي إيهيناتشو سجل هدفا بعد كرة عرضية من جايل كليشي.

 

وحسم إريكسن الانتصار لتوتنهام عندما تلقى تمريرة من إيريك لاميلا وسدد الكرة في مرمى الحارس جو هارت في الدقيقة 83.

 

وفي وقت سابق تأثر ليستر باللعب بعشرة لاعبين عقب طرد المدافع داني سيمسون في الدقيقة 54 وخسر أمام أرسنال لكنه احتفظ بالقمة.

 

وقال ارسين فينجر مدرب أرسنال لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "كانت المباراة مهمة لأن من الناحية الحسابية كان يمكن أن يكون الفارق ثماني نقاط أو نقطتين. هذا تغيير كبير."

 

وأضاف "الطريق لا يزال طويلا للغاية.. نخوض العديد من المباريات الكبيرة. لكننا واجهنا فترة سيئة لم نفز فيها في أربع مباريات وحققنا الآن انتصارين متتاليين. خرجنا من هذه الفترة السيئة ولا يزال لدينا فرصة جيدة."

 

ولم يفز ليستر - الساعي لإحراز لقب دوري الأضواء لأول مرة في تاريخه - على أرسنال في اخر 18 مباراة في الدوري لكن بعد أن صمد أمام بعض الضغط المبكر نجح في التقدم عن طريق جيمي فاردي من ركلة جزاء في الدقيقة 45 احتسبت عقب اعاقة من ناتشو مونريال لمهاجم انجلترا.

 

وسجل فاردي هدفه 19 هذا الموسم بتسديدة قوية في شباك بيتر شيك لكن أرسنال سيطر تماما عقب طرد سيمسون في الدقيقة 54.

 

وحصل سيمسون على انذارين في غضون خمس دقائق وكانت البطاقة الصفراء الثانية بسبب مخالفة متهورة ضد اوليفييه جيرو ليصبح أغلب اللعب بعد ذلك في نصف ملعب ليستر.

 

وجنى أرسنال ثمار سيطرته في الدقيقة 70 عندما سجل له البديل ثيو والكوت هدف التعادل من مسافة قريبة بعد تمريرة بالرأس من جيرو.

 

لكن الفريق اللندني لم يستطع هز شباك الحارس كاسبر شمايكل - الذي تصدى بشكل رائع لسلسلة من الفرص - حتى اللحظات الأخيرة عندما ارتقى ويلبيك أعلى من المدافعين ليمنح فريقه انتصارا في غاية الأهمية.

 

وقال كلاوديو رانييري مدرب ليستر لسكاي سبورتس "لا زلنا على قمة الترتيب.. يجب أن نواصل المسيرة بابتسامة. خسرنا أمام منافسنا.. يجب أن نقول لهم انهم أبلوا بلاء حسنا."

 

واقترب أستون فيلا خطوة جديدة من الهبوط للدرجة الثانية بخسارته 6-صفر أمام ليفربول في لقاء شهد خروجا جماعيا من مشجعي أصحاب الأرض.

 

وتقدم ليفربول بهدف سجله دانييل ستوريدج - الذي عانى من الإصابة معظم فترات الموسم - بعد مرور 16 دقيقة قبل أن يضيف جيمس ميلنر لاعب أستون فيلا السابق الهدف الثاني من ركلة حرة بعد ثماني دقائق.

 

وانهار أستون فيلا في الشوط الثاني ودخل مرماه أربعة أهداف في 13 دقيقة بعدما سجل إيمري جان هدفا بتسديدة هائلة في الدقيقة 57.

 

وأصبحت النتيجة 4-صفر بفضل هدف من البديل ديفوك أوريجي قبل أن يسجل الظهير الأيمن ناثانيل كلاين الهدف الخامس ثم يضيف المدافع كولو توري الهدف السادس في الدقيقة 70.

 

وأنهى ليفربول سلسلة من خمس مباريات بلا فوز في كل المسابقات.

 وكالة أنباء التضامن




شاهد الخبر في المصدر وكالة التضامن




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com