http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

الفيفا يطالب بإيقاف بيدويا وخادوي مدى الحياة

ليبيا المستقبل 0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 



وكالات: أكد القضاء الداخلي للاتحاد الدولي لكرة القدم أنه يطالب بالإيقاف مدى الحياة للنائبين السابقين للاتحاد الأميركي الجنوبي للعبة الكولومبي لويس بيدويا والتشيلي سيرجيو خادوي بسبب تورطهما في فضائح الفساد التي هزت الفيفا. ووجه القضاء الأميركي تهمة الفساد إلى بيدويا وخادوي منذ نهاية العام الماضي. الأول عضو سابق في اللجنة التنفيذية للفيفا ونائب سابق للاتحاد الأميركي الجنوبي ورئيس سابق للاتحاد الكولومبي. أما الثاني فكان نائبا لرئيس الاتحاد الأميركي الجنوبي أيضا ورئيسا للاتحاد التشيلي، وهو كان قد اعترف غداة استقالته من منصبه كرئيس لاتحاد بلاده في نوفمبر الماضي بأنه متورط في فضيحة الفساد التي تهز الاتحاد الدولي وهو يتعاون مع القضاء الأميركي.

وتقدم بيدويا باستقالته من رئاسة اتحاد الكرة الكولومبي في 8 نوفمبر الماضي بعد ثلاثة أيام من توجهه للولايات المتحدة الأميركية التي اتجهت نيته للعيش فيها، كما قطع كل صلته بالصحافة منذ وصوله إلى هناك. واعترف بيدويا (56 عاما) بعد وصوله إلى الولايات المتحدة بأنه ارتكب بعض جرائم الاحتيال الإلكتروني، بالإضافة إلى أنه سلم السلطات المختصة أمواله التي كان يمتلكها في أحد حسابات البنوك السويسرية. وكتبت صحيفة "إل مركوريو" وقتها أن خادوي "اعترف بذنبه في التهم الموجهة إليه من قبل القضاء الأميركي وقبل التعاون مع التحقيق في مقابل عقوبة مخففة".

وأضافت أن خادوي الذي سافر إلى الولايات المتحدة مع عائلته بذريعة قضاء إجازة لمدة 6 أشهر، أقر أمام القضاء الأميركي بتورطه في قضية الرشاوى التي حصل عليها اتحاد أميركا الجنوبية والمتعلقة بحقوق النقل التلفزيوني لبطولة كوبا أميركا. وأكدت الصحيفة أن خادوي سيبقى في نيويورك طيلة فترة التحقيق وسينفذ فيها العقوبة التي قدرها خبراء بين 3 إلى 5 سنوات من تقييد الحرية والمراقبة.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com