http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

لندن وتورينو على موعد مع قمة الإثارة والتشويق

وكالة التضامن 0 تعليق 14 ارسل لصديق نسخة للطباعة

لندن وتورينو على موعد مع قمة الإثارة والتشويق



 

ستكون لندن وتورينو على موعد مع الإثارة والتشويق الثلاثاء، عندما يحل برشلونة الإسباني حامل اللقب ضيفا على أرسنال الإنجليزي، فيما يتواجه وصيفه يوفنتوس الإيطالي مع ضيفه بايرن ميونخ الألماني، وذلك في ذهاب الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.على "ستاد الإمارات"، يقف برشلونة مجددا بين أرسنال وحلم إحراز اللقب القاري العريق للمرة الأولى في تاريخه، عندما يحل ضيفا عليه في مباراة نارية نظرا إلى المستوى الذي يقدمه الطرفان هذا الموسم.
وسبق لبرشلونة أن حرم أرسنال من اللقب بالفوز عليه في نهائي 2006 (2-1) ثم أقصاه من الدور ربع النهائي عام 2010 حين تعادلا ذهابا في لندن 2-2 وفاز النادي الكتالوني إيابا 4-1 بفضل رباعية لنجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، ومن الدور الثاني عام 2011 حين فاز الفريق اللندني ذهابا على أرضه 2-1 قبل أن يخسر إيابا 1-3.
ويأمل فريق المدرب الفرنسي أرسين فينغر أن يسترد اعتباره أمام العملاق الكتالوني من أجل بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ 2010، لكن المهمة ستكون صعبة بالتأكيد خصوصا أن فريق المدرب لويس إنريكي، يقدم مستوى رائعا وهو قادم من فوزه الثامن على التوالي في الدوري المحلي، معززا بذلك رقمه القياسي بالمحافظة على سجله الخالي من الهزائم للمباراة الثانية والثلاثين على التوالي، محطما رقم الإيطالي كارلو أنشيلوتي مع ريال مدريد.
وفي المقابل، يدخل أرسنال الذي ينافس بقوة على لقب الدوري المحلي حيث يتخلف بفارق نقطتين عن ليستر سيتي المتصدر، إلى موقعة الثلاثاء بمعنويات مهزوزة بعض الشيء لأنه سيضطر إلى خوض مباراة معادة مع هال سيتي من الدرجة الأولى بعد اكتفائه بالتعادل مع الأخير على ستاد الإمارات صفر-صفر السبت في الدور ثمن النهائي من مسابقة الكأس المحلية التي توج بلقبها في الموسمين الأخيرين.
وسيعود إلى أرسنال الذي يخوض الدور الثاني للموسم السادس عشر على التوالي، لاعب وسطه الألماني مسعود أوزيل، الذي كان من بين تسعة تعديلات أجراها فينغر على التشكيلة التي واجهها فيها هال سيتي، وذلك بعد تعافيه من الإنفلونزا.
وفي حال تمكن برشلونة من تجديد تفوقه على أرسنال فسيبلغ الدور ربع النهائي للموسم التاسع على التوالي.

وفي الموقعة الثانية، يعود العملاق البافاري بايرن ميونخ إلى تورينو بذكريات جميلة، إذ مر إلى ملعب يوفنتوس في طريقه إلى الفوز بلقبه الخامس والأخير عام 2013.
وفاز بايرن حينها ذهابا على "أليانز أرينا" 2-صفر ثم جدد الفوز على "السيدة العجوز" في تورينو بالفوز على بطل إيطاليا 2-صفر أيضا.
وستكون المباراة مميزة بالنسبة للاعبي بايرن التشيلي أرتورو فيدال والفرنسي كينغزلي كومان إذ ستجمعهما بالفريق الذي تركاه الصيف الماضي من أجل الالتحاق بالعملاق البافاري، كما يضم المضيف الإيطالي لاعب بايرن السابق الكرواتي ماريو ماندزوكيتش.
ويدخل بايرن إلى اللقاء بمعنويات جيدة بعد فوزه على دارمشتات 3-1 في الدوري المحلي، وذلك خلافا ليوفنتوس الذي أصبحت صدارته مهددة بعد أسبوع فقط على تربعها عليها بسبب اكتفائه بالتعادل السلبي مع بولونيا.
ويسعى يوفنتوس إلى المحافظة على سجله القاري الخالي من الهزائم على أرضه للمباراة السابعة عشرة على التوالي وتحديدا منذ خسارته عام 2013 أمام بايرن بالذات، ومن المتوقع أن يستعيد خدمات ماندزوكيتش الذي غاب عن الفريق لثلاثة أسابيع بسبب الإصابة.




شاهد الخبر في المصدر وكالة التضامن




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com