http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

سان جيرمان مرشح لتخطي ليون ومرسيليا يخشى مفاجآت تولوز

الشرق الاوسط 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

آخر تحديث: الثلاثاء - 2 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 12 يناير 2016 مـ



سان جيرمان مرشح لتخطي ليون ومرسيليا يخشى مفاجآت تولوز

في دور الثمانية بكأس الرابطة الفرنسية اليوم

الأربعاء - 3 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 13 يناير 2016 مـ رقم العدد [13560]

sport-130116-9.jpg?itok=8buldS3d

الأرجنتيني باستوري («الشرق الأوسط»)

باريس: «الشرق الأوسط»

يؤشر اعتماد ليون تشكيلة احتياطية في مواجهة باريس سان جيرمان اليوم في دور الثمانية بكأس الرابطة الفرنسية لكرة القدم إلى الفارق الشاسع بين فريق العاصمة وباقي منافسيه هذا الموسم.
بعدما كان ليون المرشح المفترض لسان جيرمان هذا الموسم، ضربته لعنة الإصابات، ما دفع رئيسه جان ميشال أولاس إلى رفع الراية البيضاء حتى قبل أن تبدأ المواجهة، فقال يوم الأحد الماضي: «يشبه الأمر نزال ملاكمة، لا يمكننا ترك وزن الديك يلعب ضد الوزن الثقيل». وأضاف أولاس لشبكة «كانال بلوس»: «لا يمكننا الدفع بفريق تنافسي ونحن نعاني من هذا الكم من الإصابات». وبحال وفّى أولاس بوعده، سيبقى نجما الفريق ألكسندر لاكازيت وكليمان غرونييه على مقاعد البدلاء في مباراة «بارك دي برانس»، بعد عودتهما من الإصابة، علمًا بأن ليون سادس الدوري فاز في الجولة الماضية في الدوري بعد 6 مراحل سوداء. قرار ليون ليس الأول من نوعه، فقد سبقه سانت إتيان في الدور السابق، عندما دفع بفريق شاب خلال خسارته أمام سان جيرمان (صفر - 1)، الذي يفرض هيمنة خارقة في فرنسا إذ يتقدم بصدارة الدوري بفارق 20 نقطة عن أقرب منافسيه أنجيه، ومسألة إحرازه اللقب الرابع على التوالي تشبه إلى حد كبير توقعات إحراز الأرجنتيني ليونيل ميسي الكرة الذهبية قبل أشهر من الإعلان عنها. يتذوق ليون راهنا من سان جيرمان ما أذاقه سابقا لمنافسيه إبان حقبته الذهبية بين 2002 و2008، ويقول ظهيره الأيسر السابق جيرمي بيرتو: «في لحظة ما، كنا نشعر بالقوة في ملعب جيرلان في ليون، عرفنا أنه مهما يحصل كنا سنفوز في المباريات. كان يمكن أن نعيش أياما سيئة، على غرار سان جيرمان، لكن في النهاية ستعود الأمور إلى طبيعتها. كان خصومنا يستسلمون أحيانا قبل المواجهة ويدفعون بتشكيلات احتياطية». ويعاني ليون، الذي سيواجه جاره سانت إتيان الأحد في الدوري، من إصابة لاعب وسطه مكسيم غونالون الذي سيغيب نحو شهر عن الملاعب، والمهاجم كلاوديو بوفو المصاب بفخذه والذي يناقش رحيله إلى سلتا فيغو الإسباني، فيما يحل الحارس ماتيو غورغولان الذي لعب في الدور السابق ضد تروا (2 – 1)، أساسيا بدلا من البرتغالي أنطوني لوبيس. ويتوقع أن يشارك في تشكيلة مدرب ليون برونو جينيزيو، بديل المقال أوبير فورنييه، لاعب الوسط أرنولد مفويمبا، والمهاجمين ألدو كالولو وماكسويل كورنيه. في الجهة المقابلة، ينوي المدرب لوران بلان الدفع أساسيا بصانع اللعب الأرجنتيني خافيير باستوري الغائب لفترة طويلة بسبب الإصابة، علما بأنه شارك الجمعة الماضي في الدوري، كما يتوقع مشاركة المهاجم الأوروغوياني أدينسون كافاني الغائب عن مواجهة باستيا الأخيرة (2 - صفر).
وافتتح دور الثمانية أمس بمواجهة بوردو صاحب المركز التاسع في الدوري مع ضيفه لوريان الثاني عشر. ويلعب اليوم أيضًا تولوز المهدد بالهبوط إلى الدرجة الثانية مع ضيفه مرسيليا الذي لم يفز في آخر أربع مباريات في الدوري، وغانغان وصيف القاع في الدوري مع ليل الثالث عشر. وتسحب قرعة نصف النهائي بعد انتهاء مواجهة سان جيرمان وليون. ويقام نصف النهائي في 26 و27 الحالي

أضغط هنا لقراءة بقية الخبر من المصدر




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com