555555555555555

اخبار الرياضة: منتخب مصر يطير إلى دار السلام لمواجهة تنزانيا

المصرى اليوم 0 تعليق 190 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تطير عند الحادية عشرة، مساء الثلاثاء، بعثة المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم، متجهة إلى مدينة دار السلام التنزانية عبر الخطوط الجوية لشركة مصر للطيران، ومن المقرر أن تصل البعثة مطار دار السلام عند السادسة إلا الربع من صباح الغد، وذلك استعداداً للمباراة التى ستجمع المنتخبين 4 يونيو المقبل، فى ختام التصفيات الأفريقية المؤهلة لبطولة الأمم بالجابون مطلع العام المقبل.

يترأس البعثة حسن فريد، القائم بأعمال رئيس الاتحاد، ومعه إيهاب لهيطة، عضو اتحاد الكرة، مدير المنتخب، بجانب الجهاز الفنى بقياده هيكتور كوبر، والجهازين الطبى والإدارى، فضلاً عن 25 لاعباً هم: عصام الحضرى وأحمد فتحى وصبرى رحيل وعبدالله السعيد ومحمد عبدالشافى وحازم إمام وأحمد حجازى ومحمد الننى ومحمد صلاح ومروان محسن وأحمد الشناوى ومحمد إبراهيم ورامى ربيعة وطارق حامد وأحمد حسن كوكا وعمرو جمال وصبرى رحيل ومحمود حسن تريزيجيه ومؤمن زكريا وعلى جبر وكريم حافظ وعمرو وردة وحمادة طلبة وأيمن أشرف ومحمد الشناوى ونور السيد.

وكان لاعبو المنتخب قد دخلوا فى معسكر مغلق بملاعب مشروع الهدف بمدينة 6 أكتوبر استمر 5 أيام قبل التوجه إلى تنزانيا، شارك فيه جميع اللاعبين بمن فيهم المحترفون.

واكتملت الصفوف، الإثنين، بانضمام محمد عبدالشافى، لاعب الأهلى السعودى، بعد انتهاء مباراته مع النصر فى نهائى مسابقة الكأس، والتى نجح فريقه فى الفوز بلقبها.

من جانبه، أبدى «كوبر» استياءه الشديد من كثرة تعرض لاعبيه للإصابة، والتى حرمت الثنائى حسام عاشور وشريف إكرامى من التواجد فى المعسكر.

وقال: «تعرض اللاعبين للإصابة والإرهاق نتاج طبيعى لضغط المباريات، وأنا كنت على يقين بأن هذا سيحدث، خصوصا أن لجنة المسابقات باتحاد الكرة قامت بضغط مباريات بطولتى الدورى والكأس بشكل كبير، فضلاً عن المباريات الأفريقية، ومباراة الأهلى مع روما. وتابع: «كان من الطبيعى بعد هذا الكم من المباريات تعرض بعض اللاعبين للإصابة، خصوصا أن ضغط المباريات بهذا الشكل لا يحدث فى أى دولة من دول العالم».

وأضاف المدير الفنى أن قرار إلغاء مباراة الكونغو الودية، والتى كان مقرراً لها قبل السفر إلى تنزانيا مباشرة، صائب، وأن إقامتها كانت خسائرها ستكون أكثر من فوائدها.

وأشار المدير الفنى إلى أنه فضل إقامة تدريبات خفيفة للاعبى المنتخب طوال أيام معسكر مشروع الهدف، حتى تستعيد عضلات اللاعبين عافيتها، على أن يبدأ المنتخب استعداداته الجادة بتنزانيا، خصوصاً أن هناك متسعاً من الوقت قبل المباراة.

ورفض «كوبر» الاعتراف بسهولة المباراة، وقال: «لا يوجد مستحيل فى كرة القدم، وليس معنى أن المنافس يمتلك نقطة واحدة والفراعنة يتصدرون المجموعة بسبع نقاط أن المواجهة ليست متكافئة». وتابع: «كرة القدم لا تعترف بكل هذا، خصوصا أن المنافس لدية فرصة فى التأهل وإن كانت ضعيفة ولكنها قائمة، لذا كان علينا أخذ المباراة بمنتهى الجدية».

وأضاف المدير الفنى أن خروج فريقه بنتيجة إيجابية ستدعم الفراعنة قبل إجراء قرعة تصفيات كأس العالم، من أجل الاستمرار ضمن المنتخبات صاحبة التصنيف الأول.

فى شأن مختلف، يدرس إيهاب لهيطة مع حسن فريد، بالاتفاق مع السفير المصرى بتنزانيا، تنظيم رحلة ترفيهية للاعبى المنتخب بالغابات المفتوحة، بغية إزالة التوترات النفسية للاعبين بعد كمية المباريات الكبيرة التى خاضوها مؤخراً، بجانب زيادة عاملى التجانس والانسجام بين جميع اللاعبين، ويفاضل مسؤولو المنتخب إقامة الرحلة الترفيهية بين قبل المباراة أم بعدها.

فى شأن مختلف، حصل لاعبو المنتخب على مكافأتى التعادل والفوز على منتخب نيجيريا فى الجولتين الثالثة والرابعة من التصفيات، حيث حصل كل لاعب شارك فى المباراتين على 20 ألف جنيه، بواقع 8 آلاف جنيه للتعادل خارج الأرض، و12 ألف جنيه مكافأة الفوز فى برج العرب.

وطمأن السفير المصرى، حسن فريد عن أحوال تنزانيا، خصوصاً دار السلام، وقال إن المدينة هادئة ويتميز سكانها بالترحاب الشديد بالضيوف، فضلاً عن أحوال الجو التى تعد رائعة هذه الأيام وتتناسب مع أحوال الجو فى القاهرة.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

شاهد الخبر في المصدر المصرى اليوم




0 تعليق