http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

طرد الهاشمي الحامدي من ماطر

الجريدة التونسية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قام عدد من أهالي مدينة ماطر من ولاية بنزرت أمس الأحد 24 جانفي 2016 بطرد رئيس تيار المحبة الهاشمي الحامدي.



وقال الحامدي على صفحته الخاصة على شبكة التواصل الاجتماعي أنه تصدى لبعض المرتزقة الذين يتبعون حزبا سياسيا معروفا".

وكتب " كان السب موجها لي فقط في ماطر اليوم لربما تحملته وسكت رغم أنه لا يوجد أي مبرر للإعتداء علي ومضايقتي وسبي وأنا توقفت بماطر في الطريق لتناول طعام الغداء وليس لأي سبب آخر،  لكن الذين جهزوا مسرحية طردي من ماطر وصوروها بالموبايل سبوا أيضا رمز الثورة التونسية ومفجرها الشهيد محمد البوعزيزي صاحب الفضل التاريخي الكبير على تونس والتونسيين". 

وأضاف "لقد حاول مرافقون لي ادخالي للسيارة خوفا على سلامتي، وحق لهم الخوف على سلامتي، فهذه أول مرة في حياتي أرى أمامي بعض التوانسة يحاولون طرد تونسي من بلده ويشتمونه بأقذع أنواع الشتائم، 

لكنني صممت على أن أدافع على عرض البوعزيزي حتى لو قتلت في تلك اللحظات لأن عرضه هو عرض تونس وعرض ثورتها العظيمة،لا أخاف دعاة الكراهية. ولن أسمح لأحد بسب الشهيد البوعزيزي في حضوري، ولن أسمح لأحد بطردي من أي مدينة أو قرية في تونس. أقول لأهلي في ماطر أعلم أنكم أهل مروؤة وكرم وشهامة تعرفون فضل الشهيد البوعزيزي ولا تطردون زائرا دخل مطعما بمدينتكم لتناول وجبة الغداء. وأعلم أن الذين اعتدوا علي اليوم ماديا ومعنويا لا يمثلونكم. وأن الذين سبوا الشهيد البوعزيزي لا يمثلونكم. وأعدكم أن أزوركم مجددا قريبا بحول الله."




شاهد الخبر في المصدر الجريدة التونسية




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com