http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

سيدي بوزيد: احتجاجات والأمن يستمل الغاز المسيل للدموع

الجريدة التونسية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اضطر الأمن منذ قليل الى استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين الذين تجموا أمام مقر الولاية في سيدي بوزيد محاولين اقتحامها.



وحسب مصدرنا في الجهة فقد خرج اليوم الاثنين 25 جانفي 2016 عدد من المعطلين عن العمل ومن أصحاب الشهادات العليا في مسيرة رافعين شعارات مطالبة بحقهم في التشغيل والتنمية في الجهة، حيث عمدوا الى إغلاق الطريق الرئيسية أمام مقر الولاية. ومن ثمة عمدوا الى محاولة اقتحام مقر الولاية لمقابلة والي الجهة مما اضطر عناصر الأمن إلى التدخل باستعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

وتشهد عدد من جهات الجمهورية حالة من الاحتقان والتحركات للمطالبة بالنهوض بالجهات الداخلية وتوفير مواطن شغل للعاطلين ن العمل.




شاهد الخبر في المصدر الجريدة التونسية




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com