http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

نائب عن "الحرّة" يكشف ماذا ستفعل كتلته وبم سيتميّز نوابها؟؟

الجريدة التونسية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تساءل النائب المستقيل من نداء تونس والمنتمي لكتلة "الحرة" الصحبي بن فرج "ماذا ستفعل كتلة الحرّة؟ بِمَ سيتميّزُ نوابها؟". 



وأوضح أنه لن يجيب عن السؤال بالكلام المجرّد من الفعل ولن يقتصر دورهم على "السياسة" كما تعوّدوا عليها طيلة الخمس سنوات الفارطة، وأن ما يعدون به هو "هجوم تشريعي "ساحق سيبقى علامة في تاريخ العمل النيابي في تونس".

وأضاف في تدوينة له على صفحته الخاصة على شبكة التواصل الاجتماعي "إحدى أخطر كوارث نظامنا السياسي البرلماني في تونس تتمثل في ان عمل النواب يكاد يقتصر على التصويت ومناقشة القوانين المقدِمة من الحكومة وبوتيرة ضعيفة جدًّا ومحبطة للامال ومعطلة لمصالح الشعب (لم يقدم النواب طيلة سنة ونيف سوى مبادرتين تشريعيتين بينما يوجد حاليًّا أكثر من ستين قانون ينتظر دوره في أروقة المجلس ..التخلّي عن المبادرة بسنّ القوانين يجعل البرلمان تابعًا للسلطة التنفيذية ويساهم في تغوّل الادارة 
لذلك بدأنا في تحديد مشاريع قوانين وتنقيحات لقوانين عديدة، مكبَّلة للتنمية، أو غير متلائمة مع الواقع أو متعارضة مع الدستور".  

وقال أن "هناك قوانين بإمكان تغيير سطر واحد فيها أن يحقق آلاف مواطن الشغل (بدون مبالغة) 
هناك قوانين لو ألغيت أو عُوّضت، فسيتغيّر مصير قطاعٍ كامل. ..هناك تنقيحات بسيطة من الممكن أن تساهم في محاربة الاٍرهاب أو الفساد أو التخلّف بأكثر نجاعة..أهم قانون بجب تنقيحه هو القانون المنظم لعمل مجلس نواب الشعب(النظام الداخلي): وموضوعه العمل على تمرير القوانين في أقل وقت ممكن".

وختم "سيتساءل البعض، كيف لكتلة من 22 نائب(حاليًّا) أن تنفذ مثل هذا البرنامج الطموح
جوابنا هو أننا سنعمل على جمع أكبر عدد ممكن من النواب والكتل حول المشاريع التي سنقترحها يعيدوا عن التجاذبات السياسية ..".




شاهد الخبر في المصدر الجريدة التونسية




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com