http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

جدل في تونس بعد زيادة رواتب نواب البرلمان

الوسط 0 تعليق 22 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أثار قرار البرلمان التونسي أمس الخميس، منح النواب زيادة في الراتب جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي وفي أوساط المعارضة، وتنديدا بإجراء وصفوه بـ«الاستفزازي» بعد موجة احتجاجات طالت أنحاء تونس.



واعتبر المتحدث باسم حزب المسار سمير بالطيب، أن إعلان هذا القرار بعد أن شهدت البلاد للتو موجة احتجاجات اجتماعية «خطأ سياسي. إنه استفزاز»، مضيفا: "هل يريدون تشجيع المحتجين على استئناف حركتهم؟ إنه قرار بلا مسؤولية. يبدو كأن البعض لا يرغبون في استعادة الأمن"، بحسب «فرانس برس».

انتقادات حادة طالت القرار على مواقع التواصل الاجتماعي شابتها السخرية أحيانا. وقال مغرد في تويتر متهكما "900 دينار راتب (كامل) ام زيادة؟" فيما يبلغ معدل الرواتب في البلاد 800 دينار، وبدا آخرون أكثر عدائية واتهموا النواب "بسرقة الشعب".

وكان مجلس النواب أعلن أنه قرر تفعيل اقتراح زيادة بقيمة 900 دينار (400 يورو) المطروح منذ 2013، اعتبارا من فبراير. وأفاد المكتب الاعلامي للمجلس أن هدف الزيادة تغطية تكاليف السكن والطعام.

في المقابل، لن يستفيد النواب الـ217 الذين يتقاضون تعويضات شهرية بقيمة 2300 دينار (الف يورو) بعد الآن من الإقامة مجانا في فندق أثناء الجلسات العامة، بحسب المصدر.




شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com