http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

منظمة الأمن والمواطن تندد بايقاف رئيسها عصام الدردوري

الجريدة التونسية 0 تعليق 18 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نددت المنظمة التونسسية للأمن والمواطن بقرار الاحتفاظ برئيس المنظّمة عصام الدردوري على ذمّة الأبحاث على خلفية ظهوره في برنامج "لاباس" بتاريخ 23 جانفي 2016.



وعبرت المنظمة عن استيائها  "من مثل هذه الممارسات التي خلنا أنه تمّ القطع معها بعد ثورة 14 جانفي" مستغربة عدم الإبقاء عليه في حالة سراح والإصرار على الاحتفاظ به "خاصّة وأنّ مكان عمله وإقامته معلومان وهو مستعد للحضور متى طُلب منه ذلك وهو ما تمّ يوم أمس 06/02/2016 عندما تم استدعاؤه من طرف الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب للحرس الوطني بالعوينة".

وعبرت المنظمة في بيان حصلت الجريدة على نسخة منه عن ثقتها في نزاهة القضاء وسعيه إلى كشف الحقائق وهو ما كان يسعى إليه دائما رئيس المنظّمة السيّد عصام الدردوري الصوت الصارخ ضدّ التنظيمات الإرهابية وكلّ ما من شأنه أن يضرّ بأمن البلاد والعباد رغم تعرّضه في عديد المناسبات إلى مضايقات وصلت حدّ التهديد بالتصفية الجسدية وهو ما حدا بوزارة الداخلية إلى إدراجه ضمن النسيج الأمني. 

يشار إلى أنه تم ايقاف الناشط الأمني عصام الدردوري مساء السبت على خلفية فيديو يتعلّق بالإرهابي محمد القبلي المُتهم في عملية باردو الإرهابية.




شاهد الخبر في المصدر الجريدة التونسية




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com