http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

غيابات عديدة داخل البرلمان.. والنهضة تنفرد بأعمال اللجان

الجريدة التونسية 0 تعليق 24 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بات من الواضح الغيابات المتكررة داخل مجلس نواب الشعب سواء في جلسات الاستماع أو أعمال اللجان، في المقابل حافظت حركة النهضة على نسق الحضور المرتفع لدرجة أنها تجتمع منفردة في نقاشات بعض اللجان.



وحسب ما اشارت له صحيفة المغرب لعددها ليوم الثلاثاء فقد باتت عملية تركيز الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب من قبل اللجنة الانتخابية الخاصة عسيرة جدا، بعد فشلها في الاجتماع الرابع على التوالي في الحسم في ملفات الترشح نتيجة الغيابات المتكررة للنواب. هذا التعطيل أجبر رئيس اللجنة على توضيح الأمور وتحميل كل طرف مسؤوليته.

تواصلت العراقيل المحيطة باللجنة الانتخابية الخاصة، والتي تسببت في تعطيل عجلة الهيئة الوطنية لمقاومة التعذيب إلى غاية يوم أمس. جلسة يوم أمس عرفت تأخيرا بعد تواصل غياب النواب عن أشغالها، حيث حضر في البداية 4 نواب فقط ثم التحق بعد ساعتين 10 نواب آخرون بإلحاح واتصالات مكثفة من قبل رئيس اللجنة بدر الدين عبد الكافي.

وافتتحت جلسة العمل بكلمات عتاب وجهها رئيس اللجنة للنواب مؤكدا أن ما يحصل من تعثر أشغال اللجنة في إحداث الهيئة تسبب في إحراج اللجنة باعتبار أنه كان من المفروض أن تكون جاهزة قبل موفى سنة 2015. وأضاف أن تواصل هذا التعطيل يدفع النواب إلى تحمل المسؤولية التامة والبحث عن إيجاد الحلول والوسائل اللازمة باعتبار أن الالتزام في تركيز الهيئة يعتبر التزاما لتونس أولا وليس للهيئة خصوصا وأن هناك تقريرا حول واقع حقوق الإنسان سيصدر في شهر أفريل.




شاهد الخبر في المصدر الجريدة التونسية




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com