http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

عدنان منصر : التحوير الوزاري هو استجابة للحزب الحاكم وليس للأزمة السياسية

الجريدة التونسية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال امين عام حزب تونس الارادة عدنان منصر ان  التحوير الوزاري الذي أعلن عنه البارحة هو في المحصلة استجابة لأزمة الائتلاف الحاكم وبالخصوص لأزمة الحزب الأغلبي وليس استجابة للأزمة السياسية والاقتصادية التي تمر بها البلاد. لذلك يمكن الحديث عن عملية "إعادة انتشار" للتحالف الرباعي الذي عجز عن التوسع والذي لا يزال يعتقد أن الأغلبية المريحة التي يحظى بها في المجلس كافية للحكم، متناسيا أن ما فعله ليس سوى مسايرة الأزمة دون أفق ولا رؤية.



كما اكد منصر انه يجب  التركيز على جوانب الأزمة الخانقة التي تمر بها البلاد عوضا عن الاكتفاء بتصريف أزماتها الداخلية، ولا يتم ذلك في نظرنا إلا بتحقيق التقاء وطني حول قضايا أربع:

- وثيقة وطنية لمكافحة الفساد وإصلاح الادارة بما يمكن البلاد من توجيه الطاقات الضائعة إلى التنمية.

- استراتيجية وطنية لمكافحة الارهاب تتجاوز التعامل الأمني لتلمس جميع جوانب هذه الآفة وتعالجها في سياق من الوحدة الوطنية الحقيقية وليس المزيفة.

- نظرة تضامنية تحكم العلاقات بين مختلف المتدخلين في الشأن الاقتصادي والاجتماعي وبخاصة في مفاوضات القطاع الخاص.

- احترام الباب السابع من الدستور بجعل الانتخابات البلدية القادمة خطوة أولى نحو توسيع المشاركة وفي سياق الحكم المحلي ونظام الأقاليم المنضامنة والمتكاملة، وليس انتخابات بلدية شكلية كما كان الأمر عليه في العهود السابقة.

فيما عدا ذلك، لن تفعل أية حكومة سوى إدامة الأزمة وإضاعة المزيد من الوقت علينا جميعا.




شاهد الخبر في المصدر الجريدة التونسية




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com