http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

حصيلة النجاحات الامنية في سنة 2015

الجريدة التونسية 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

شهدت سنة 2015 العديد من العمليات الإرهابية التي أسفرت عن استشهاد العديد من الأمنيين وعناصر الجيش الوطني ومدنيين، كما تميزت بنجاحات أمنية وعسكرية من خلال العمليات الاستباقية الناجحة للوحدات الأمنية والتي  تم خلالها تفكيك خلايا ارهابية والقضاء على ارهابيين وحجز أسلحة وذخائر وكشف مخازن أسلحة وضرب متواصل من قبل الجيش الوطني لمعاقل الإرهابيين في جبال الشعانبي، سمامة، و ورغة ..



10 فيفري 2015 

تمكنت الوحدات الأمنية في 10 فيفري 2015 من القضاء على العنصر المسلّح المصنف لدى السلطات الأمنية ارهابيا خطيرا صابر المطيري خلال مواجهات مع عناصر الحرس الوطني في برقو من ولاية سليانة،  وتم حجز سلاح كلاشنكوف وذخيرة.
28 مارس 2015 :  القضاء على الإرهابي لقمان أبو صخر بسيدي عيش
تمكنت فرقة القوات الخاصّة التابعة للحرس الوطني بقفصة من القضاء على 8 مسلّحين من بينهم خالد الشابي المكنى بـ" لقمان أبو صخر"، و إصابة عنصر آخر وإيقافه و حجز أسلحة وذخائر وأحزمة ناسفة وذلك خلال  كميّن أمني نصب  لسيّارة من نوع "ستافات" بمنطقة سيدي عيش من ولاية قفصة، والتي  كانت تُقلّ تسعة عناصر مسلّحة تابعة لكتيبة عقبة بن نافع.
7 أفريل 2015 : جبل المغيلة
إيقاف 13 عنصر من المشتبه بهم أثناء تواجدهم في محيط كميّن الذي استهدف وحدة للجيش الوطني بمنطقة عين زيان قرب جبل المغيلة بين سبيطلة وسيدي بوزيد يخلف 5 قتلى و 4 جرحى. وتم تسليّمهم للوحدات الخاصة لوزارة الداخلية.

15 جوان 2015 :  سيدي علي بن عون وبئر الحفي

إيقاف أحد منفذي الهجــُوم الإرهابي المسلح الذي  استهدف نقطة تفتيّش تابعة للحرس الوطني تقع في مستوى منطقة بوصبيّع، بين مدينتي سيدي علي بن عون وبير الحفي من ولاية سيدي بوزيد، والذي اسفر  عن مقتل عـُنصرين من الحرس الوطني.
هذا كما تم القضاء على عنصر مسلح  خلال هجوم إرهابي ثاني استهدف عون الحرس، العريف أيمن المسعودي، و الذي كان بصدد نقل اختبارات "النوفيّام" إلى أحد مراكز الامتحان.
مقتل العنصر المسلّح منفّذ العمليّة.

26 جوان 2015 : هجوم سوسة الإرهابي

 مقتل منفذ هجوم إرهابي استهدف فندقا في سوسة و إيقاف عنصريْن يشتبه في ضلوعهما في تنفيذ هذه العملية الغادرة. 

10 جويلية 2015 : القضاء على الإرهابي مراد الغرسلّي

عملية امنيّة أسفرت عن القضاء على كامل عناصر المجموعة المسلحة وعددهم 5 و كان مراد الغرسلّي من بينها خلال نصب كمين، في منطقة "بوعمران" من ولاية قفصة، لمجموعة مسلّحة يُشتَبَه في أنّها تتحرّك تحت قيادة مراد الغرسلّي، أحد العناصر المصنفة بالإرهابي الخطير، وإحباط هجوم إرهابي مسلح كان يستهدف إقليم امن سيدي بوزيد و ذلك بعد حجز سيارتين مفخختين
23 جويلية 2015 : سجنان ومنزل بورقيبة 
مقتل عنصر مسلَح و إيقاف آخرين في عملية أمنية استباقية بسجنان ومنزل بورقيبة من ولاية بنزرت و بعد عمليّة تطويق ومداهمة قامت بها الوحدة المختصة للحرس الوطني مسنودة من وحدات أخرى العمليّة تسفر عن  إيقاف 13 عنصرا مسلّحا دون مقاومة والاشتباك مع عنصر آخر وقتله بعد أن بادر بإطلاق النار على الأمن و حجز مجموعة من المخازن والذخيّرة وأسلحة من نوع كلاشينكوف.

15 نوفمبر 2015 : استشهاد عسكري و القضاء على7 ارهابيين.

القضاء على7 من المجموعة المسلحة و جرح آخرين خلال مواجهاتٌ بين وحدات من الجيش الوطني و مجموعة مسلحة فجر يوم الأحد 15 نوفمبر في مرتفعات المغيّلة من ولاية سيدي بوزيد خلال عمليّة تمشيّط بعد إعدام الراعي مبروك السلطاني.

10 ديسمبر 2015 :تفكيك خلية ارهابية متكونة من 25 عنصرا
القبض على مجموعة إرهابية تتكون من 25 عنصرا يقطنون بسبيبة من ولاية القصرين يقودها عنصر إرهابي متمتع بالعفو التشريعي العام وكانت المجموعة بصدد الإعداد للقيام بعمليات إرهابية تزامنا مع رأس السنة الإدارية كما تشمل أيضا مخططات لتفجير مراكز أمنية.

ضربات موجعة للإرهابيين من الوحدات العسكرية والأمنية قال عنها الصحبي الجويني كاتب عام اتحاد نقابة قوات الأمن التونسي في تصريح لـ"الصباح الأسبوعي" أنها ضربات موجعة ونوعية سّددتها قوات الأمن للإرهابيين من خلال العمليات الاستباقية الناجحة والكشف عن الخلايا النائمة ومخازن الأسلحة، فهي حرب متواصلة"، معركة طويلة قد لا تعني بالضرورة أن المجموعات الإرهابية وان تم التضييق عليها وقتل بعض عناصرها واكتشاف مخابئ أسلحتها وكشف اللّثام عما تضمره لهذا البلد من شر ودمار فان مواجهتها ستظل قائمة".




شاهد الخبر في المصدر الجريدة التونسية




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com