http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

مقتل شرطي تونسي.. ومتظاهرون: إما حياة كريمة أو نموت

الوسط 0 تعليق 11 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قُتل شرطي، الأربعاء، في اشتباكات اندلعت بين الشرطة ومحتجين يطالبون بوظائف، في مدينة القصرين.



وأكد الناطق باسم وزارة الداخلية التونسية، مقتل الشرطي، مشيرًا إلى أنه قُتل في فريانة بعدما هاجمه محتجون.

ونقلت «رويترز»، عن سكان محليين قولهم، إن المتظاهرين أحرقوا إطارات للسيارات ورددوا هتاف «شغل.. حرية.. كرامة» في ثاني يوم من التظاهرات التي اندلعت في القصرين بعد انتحار شاب فشل في ما يبدو في الحصول على وظيفة.

وأطلقت الشرطة سيلاً من الغاز المسيل للدموع بعدما حاول محتجون اقتحام قسم للشرطة في القصرين. وسدت إطارات محترقة شوارع فيما اشتبكت الشرطة مع مجموعات من المحتجين، بحسب «رويترز».

وقال محتج يدعى سمير في القصرين: «أنا عاطل منذ سبع سنوات.. سئمنا الوعود ولن نعود إلى بيوتنا إلا عندما نحصل على شغل لنعيش بكرامة. هذه المرة نقول للرئيس وحكومته إما نعيش كلنا حياة كريمة أو نموت.. ولكن سننغص فرحتكم بالكراسي».

 




شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com