555555555555555

اخبار ليبيا : التاجوري لـ«راديو الوسط»: لن أتنازل عن ليبيا وأجبرت على الخيار المر في النمسا

الوسط 0 تعليق 90 ارسل لصديق نسخة للطباعة

فجر اللاعب الدولي الليبي إسماعيل التاجوري شرادي المحترف بصفوف فريق أوستريا فيينا النمساوي الكثير من المفاجآت المدوية خلال تصريحاته، الاثنين، إلى «راديو الوسط»، والتي كشف من خلالها الكثير من سوء الفهم في القضية المتداولة على ساحة الرأي العام الكروي في ليبيا، خلال الساعات الـ24 الماضية، بعدما تردد أنه يفضل اللعب لمنتخب النمسا عن الانضمام إلى منتخب ليبيا، عقب استدعائه من قبل الإسباني خافيير كليمنتي أخيرًا للانضمام إلى الفريق الوطني في معسكر العاصمة المصرية القاهرة، لمواجهة منتخب الرأس الأخضر، ضمن الجولة الأخيرة من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات الأمم الأفريقية 2017 بالغابون.

وقال التاجوري في تصريحاته الإذاعية: «في البداية أود التأكيد والتشديد على أنه من دواعي سروري الانضمام إلى المنتخب الليبي لكرة القدم في أي وقت، وليس صحيح ما تردد أخيرًا أنني فضلت اللعب لمنتخب النمسا عن الانضمام لمعسكر فرسان المتوسط، لكن على ما يبدو أن وكيل أعمالي لم يوضح الصورة بشكل كامل ومفصل خلال الخطاب الموجه إلى اتحاد الكرة الليبي، والذي أدى إلى سوء فهم كبير».

وأوضح التاجوري «سبق وأن انضممت إلى المنتخب الوطني العام 2012، ودخلت معه معسكرًا طويلاً لمدة أسبوعين في المغرب، وكم كنت ولازلت سعيدًا بذلك جدًا، لكن جاء استبعادي وقتها من قبل المدرب آنذاك الحبيب إمبارك، في وجود الإعلامي الخاص باتحاد الكرة وقتها حسين بودجاجة، بداعي أن جسمي هذيل ومتواضع، ويصعب معه استمرار اللعب الدولي في صفوف المنتخب».

وأكمل «الاستبعاد أغضبني ودفعني إلى ضرورة مواصلة اللعب وممارسة كرة القدم، وجاءت فرصة الاحتراف في أوستريا فيينا النمساوي، وأخيرًا تلقيت بالفعل الدعوة الكريمة من المنتخب الليبي، لكن أعيش وقتًا وظروفًا صعبة في النمسا، أجبرتني على اختيار اللعب لمنتخب النمسا تحت 21 سنة كلاعب أجنبي فقط، وبشكل موقت لحين إتمام بعض الإجراءات الإدارية الخاصة بالجواز والإقامة في النمسا، وهو ما أجبرني على هذا الخيار المر بشكل موقت، أعيد وأكرر بشكل موقت، دون أن يقف هذا حائلاً أمام انضمامي لمنتخب ليبيا الأول في المستقبل القريب، وهو ما لم يوضحه وكيل أعمالي في رسالته إلى اتحاد الكرة الليبي، حتى فهمت الأمور على غير وضعها الصحيح».

كان إسماعيل التاجوري أرسل خطابًا إلى اتحاد الكرة الليبي عن طريق الأمين العام، عبدالناصر أحمد، وقال فيه للمدير الإداري للمنتخب الأول، المبروك المصراتي، إنه يعتذر عن عدم الانضمام إلى صفوف المنتخب الوطني.

شاهد الخبر في المصدر الوسط




0 تعليق