اخبار ليبيا فيسبوك

متى تحدث الولادة الطبيعية بعد القيصرية؟

بوابة افريقيا 0 تعليق 52 ارسل لصديق نسخة للطباعة



الولادة المهبلية بعد القيصرية ليست مستحيلة، لكن يرتبط بها قليل من المخاطر. هناك عدة عوامل تؤثر على نجاح الولادة الطبيعية، وبشكل عام إذا كانت الولادة الأولى طبيعية من المرجح أن تكون الثانية كذلك. إذا كنتِ قد أجريتِ ولادة قيصرية في المرة الأولى لأسباب طبية ربما تكون هذه الأسباب قائمة، وتتطلب أن تكون الولادة الثانية قيصرية أيضاً.

الطريقة الوحيدة للحد من المخاطر التي تستدعي إجراء ولادة قيصرية للمرة الثانية هي عدم اكتساب الأم وزن كبير أثناء الحمل، وممارسة الرياضة بانتظام، والحفاظ على اللياقة.

من المخاطر التي تحيط بإجراء ولادة طبيعية بعد الولادة القيصرية الخوف من تمزق الرحم، لكن النساء اللاتي يتمكّن من الحفاظ على الوزن الصحي أثناء الحمل الثاني عادة تستطعن الإنجاب بولادة طبيعية بعد القيصرية.

تفيد التقارير الطبية أن النساء اللاتي تكتسبن وزناً زائداً بعد الولادة القيصرية تقل فرصهن في ولادة طبيعية بنسبة 40 بالمائة. أما النساء البدينات فقد بينت الدراسات أن فرصتهن تقل في ولادة طبيعية ثانية بعد القيصرية بنسبة 50 بالمائة.

البدانة، وزيادة الوزن بعد الإنجاب تقلل فرص الأم في الولادة الطبيعية. لذلك يتطلب الأمر مناقشة فرص الولادة الطبيعية جيداً مع الطبيب.

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com